المسلم حظه من الباك الإسلامي و أنا فسدت ال "ب"‏

آليات وشروط الإدارة الانتقالية المطلوبة لحكم مصر مؤقتا؟ نحن من الشعوب التي ‘تأكل قتلة’ دون ان تعرف السبب!

 ‘مصر ليست في حاجة لرئيس بديل وتحتاج لإدارة انتقالية’ أثيرت آراء وأبديت ملاحظات، بدت قلقة من التمثيل الواسع للقوى السياسية والاجتماعية الذي أشرنا إليه كأساس لتكوين الإدارة المقترحة، ولثقتي بأن ذلك صدر عن قناعة بأن قلة العدد في العمل تساعد في التركيز وسرعة الإنجاز، وعن اعتقاد بأن الإدارة قليلة العدد أكثر نجاعة من ذلك العدد الكبير نسبيا المقترح للإدارة الانتقالية، وكنت قد حددت عدد الإدارة المقترحة بمئة عضو أو أكثر. يختارون من بين قوى سياسية واجتماعية جديرة بالتمثيل، وكل هذا يستلزم توضيح نقطتين، إحداهما تتعلق بمغزى الاتساع في التمثيل، والثانية لها علاقة بحدود دوام واستمرار الإدارة المقترحة.
وبالنسبة للنقطة الأولى فهي، من وجهة نظري. ترى في السعة تخفف من وطأة الاستبداد والفردية أساس كل بلاء في البلاد. والمدقق لأحوال مصر سوف يجد أن مشاكلها وأمراضها المزمنة تعود في جانب كبير منها إلى المركزية الشديدة، التي صاحبت وجود نظامها السياسي منذ نشأة الدولة الموحدة للوجهين القبلي والبحري، على يد الملك مينا (نارمر). وعلى مدى قرون احتضنت المركزية ورعت الاستبداد والفردية، إلا في استثناءات لا تخل بهذه القاعدة. وحين اعترى الضعف والخضوع مصر، لقرابة ألفي عام، بتأثير دورات الاحتلال المتواصلة، من الفرس والإغريق والرومان، وعادت لاستئناف دورها واسترداد عافيتها بعد أن تعربت واندمجت في المنطقة. انتعش دورها واحتلت مكانة متميزة في الحضارة العربية الإسلامية، وصارت مركز الخلافة الفاطمية وقوتها الضاربة، حتى اعتراها الضعف مرة أخرى، وعادت تؤكد جدارتها مع دولة محمد علي، في بداية القرن التاسع عشر، ومع ثورة عبد الناصر في منتصف القرن العشرين. أي مع بداية مواجهة مشروع نابليون وانتهاء بالتحرر من الاحتلالين البريطاني والفرنسي، ومواجهة المشروع الصهيو غربي الذي ما زال مستمرا ولم تُحسم معركته بعد.
ومع ذلك نجحت المركزية في إقامة حضارة مصر القديمة بتميزها وتقدمها، وبعد تراجع هذه الحضارة ثم اندثارها بذلك الانقطاع الطويل عن الفعل الحضاري، الذي امتد لقرون طويلة.
وحين استأنفت مصر دورها استأنفته في أحضان حالة إقليمية نوعية جديدة ومختلفة غلب عليها الطابع الرسالي الامبراطوري. وصارت فيه مصر درة الدولتين الأموية والعباسية، وقلب وعقل الدولة الفاطمية، واحتلت موقعا متميزا كمركز من مراكز الحضارة العربية الإسلامية، ورافدا من أهم روافد ثقافتها، ونتيجة الضعف والتراجع، الذي واكب انقسامات المماليك وصراعاتهم. تبدل الدور وأضحت مصر من أهم بؤر مقاومة الغزوات الكبرى الزاحفة على المنطقة تحمل صليب السيد المسيح. وانتهى العصر المملوكي العثماني بتعرض مصر نفسها للغزاة الأوروبيين، مثلها مثل باقي دول المنطقة. وعادت المركزية قوية وصارمة زمن حكم محمد علي، ووظفها في الحصول على الاستقلال، وبناء أول دولة حديثة في الشرق وجدت التصدي من نفس القوى التي تصدت لأسلافه. واستفحل النفوذ الأجنبي ثم الاحتلال العسكري المباشر، وفقدت مصر استقلالها، وكانت المركزية وسيلة للتحكم الأجنبي وأداة من أدوات الاحتلال، الذي تأسست مركزيته على الإضعاف، بالتفرقة والتفتيت ونشر الصراعات. وفي مرحلة ما بعد التحرير من الاحتلال البريطاني تمكنت مصر في ظل المركزية من تحقيق إنجازات عملاقة في عصر جمال عبد الناصر. والخلاصة أن المركزية تفيد مع وجود نظام وطني قوي، وتضر في ظل حكم ضعيف وتابع وانعزالي ومصهين، كحال الحكم الحالي.
كل هذا يستلزم العمل على صياغة نظام سياسي جديد جمهوري برلماني، وهذه هي المهمة الرئيسية للإدارة الانتقالية، فلا بد للنظام المقترح أن يتجاوز المركزية وينشر قيم اللامركزية. فمصدر قوة المجتمع الديمقراطي أساسه قوة مواطنيه ومكونات شعبه، وفي كفاءة نظمه ووحداته السياسية والإدارية المحلية والوسطى، وتحولها قوة حقيقية نافذة تضعف قوى الاستبداد والفساد والتبعية والتجويع.
أما النقطة الثانية حول دوام الإدارة الانتقالية واستمرارها. واضح من اسمها وصفتها أنها انتقالية أي مؤقتة ومرحلية. تنتهي باستكمال مهمتها. وليست أبدية. تنشأ لضرورة وحاجة ملحة وموقوتة بوضع نظام سياسي قادر على الاستمرار والاستقرار، دون جمود أو عفن يمارس باسم الاستقرار والاستمرار. ومدتها سنتان على الأكثر.
الإدارة الانتقالية ليست فرقة إطفاء، بل هي منظومة بناء لصياغة حياة سياسية واقتصادية وثقافية جديدة، تحل محل تلك التي شاخت وتبلدت. وهدف الاتساع تمكين القادرين على تمثيل القوى القابلة بالتغيير والساعية إليه من المشاركة الحقيقية ووضعها في مركز الفعل، والتمثيل العريض أساس المشاركة الواسعة واللامركزية المرنة، والتمثيل الضيق يجنح إلى المركزية. الحاضنة الحقيقية للاستبداد والفردية. وعلى الإدارة الانتقالية أن تخطو خطوات فعلية لتجاوز الواقع الراهن، وخلق بيئة تحد من الاستبداد والفردية، وعندما حددنا عدد الإدارة الانتقالية بمئة عضو أو أكثر، كان الهدف البدء في كسر الاحتكار الشائع في المجالات كافة.
ووضع القدم على طريق وضع ضمانات تحد منه، وتسد منافذه، وتحطم دوائره، على أن يتعزز ذلك بأسلوب اختيار وشروط أعضائها. ورجوعا إلى المقال الماضي نجد أن العناصر المنوط بها التغيير وصاحبة المصلحة فيه متاحة بين القوى الاجتماعية والسياسية والتيارات الوطنية والقومية والإسلامية والمسيحية والمستقلة، وهي قوى خرجت من رحم الحراك الوطني في السنوات الخمس الأخيرة، ومن بين المساهمين والمشاركين في هذا الحراك، داخل الأحزاب والنقابات والأندية المهنية والعمالية والفلاحية والشبابية، ومن الجماعات الجديدة، مثل كفاية و9 مارس و6 ابريل وأخواتها، وكلها معروفة للرأي العام، ومن بينها تتشكل النواة، في شكل جماعة اتصال تأخذ على عاتقها توجيه الدعوة إلى من تتوسم فيهم القدرة والرغبة في لعب هذا الدور التاريخي، ومن المتوقع أن تلعب وسائط الاتصال الحديثة، مثل الشبكة الألكترونية (الانترنت) والبريد الألكتروني دورا كبيرا في نشر الدعوة بالإضافة إلى الاتصال المباشر.
وفور وصول العدد إلى مئة، تعلن الإدارة الانتقالية عن نفسها، وتنتخب لنفسها هيئة تنفيذية، تقنن الشروط الواجب توفرها في أعضائها، وتضع قواعد عملها وتعد خطة تحركها وبرنامجه الزمني، وإن تعنت الأمن كالمعتاد، وأعاق إجراء مثل هذه الانتخابات تتبنى الإدارة الانتقالية وسائل بديلة، عن طريق الاتصال المباشر والتواصل الألكتروني والنشر الصحافي والإعلامي لإقرار كل خطوة تتخذ والموافقة على أي مشروع أو مقترح يخرج من الأعضاء. تبدأ بتعيين ناطق باسمها يمثل عنصر ربط بينها وبين الرأي العام. أي لن تعدم الإدارة الانتقالية الوسيلة في تنفيذ مهمتها الصعبة، التي ليست مستحيلة. ولكي تكون دماء الإدارة الانتقالية متجددة دوما، وقادرة على تعويض ما يترتب على عمليات الملاحقة المتوقعة من أجهزة الإدارة والأمن، عليها أن تترك الباب مفتوحا لانضمام أعضاء جدد، بعد أن تكون الإدارة الانتقالية قد توزعت إلى جماعات صغيرة متخصصة، في التشريع والقانون والسياسة، والاقتصاد والصناعة والزراعة والنقل والمواصلات والإسكان، والتعليم والصحة، والثقافة والعلوم والفنون والآداب، وشؤون العمال والفلاحين والطلاب والشباب والمرأة والعمل الأهلي. وهذه الجماعات الفرعية تضع مقترحاتها ومشروعاتها في مجالات تخصصها، وتحيلها لروافد تغذي برنامج التغيير السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي والعلمي المأمول. ومن بين القواسم الجامعة والمصالح المشتركة تبلور الإدارة الانتقالية دليل عمل يكون بمثابة عقد اجتماعي جديد بين المواطن ونظام الحكم المقترح. وبذلك يُقطع الطريق على تسلل عناصر وعائلات بلا تاريخ ولا انتماء. مؤهلاتها مختزلة محصورة في قدرتها على الاغتصاب والنهب والبطش والإفساد والتبعية. وفي سعيها المحموم لوراثة الابن لمنصب أبيه، اعتمادا على سطوة الأمن، وقوة السلطة وجبروت رجال المال والأْعمال، وإرهاب البلطجية.
وتتوفر إمكانية النجاح إذا ما وضعت الطاقات الشابة الواعية والواعدة في صدارة المشهد، وإقرار معايير موضوعية وواضحة في الاختيار، وعلى سبيل المثال لا الفرض، نرى أن المعايير المطلوبة فيمن يختار للإدارة الانتقالية يمكن تلخيصها فيما يلي:
1) أن يكون حسن السيرة وعلى مستوى أخلاقي متميز. ولم يكن قد صدر ضده حكم جنائي أو عقابي، ما لم يكن قد رُد إليه اعتباره.
2) أن يؤمن بالتغيير ويرغب فيه ويعمل من أجله ويضحي سبيله.
3) أن يكون من المشهود لهم بالانحياز لقضايا الوطن والأمة، ويقبل بالانخراط في مشروع وطني جامع مستقل وغير تابع، هدفه الانتقال بالنظام السياسي من نظام عائلي فردي بدائي إلى نظام جمهوري برلماني معاصر.
4) أن يكون من المؤمنين بالتنمية الاقتصادية المستقلة، ومن الرافضين لهيمنة الاحتكارات الداخلية والخارجية على الحكم، ومن الساعين إلى التحرر من كل أشكال التبعية السياسية والاقتصادية والثقافية.
5) أن يكون محاربا عنيدا للفقر وداعية للعمل على رفع مستوى المعيشة للطبقات المعدمة والفئات محدودة الدخل.
6) أن يؤمن بارتباط أمن مصر بوحدتها الوطنية في الداخل، والعمل العربي المشترك والتعاون الإسلامي والافريقي على المستوى الإقليمي، والتنسيق مع دول العالم الثالث، ومد الجسور مع القوى المعادية للعنصرية والحروب والغزو والاستيطان. وإقامة العلاقات مع القوى المؤيدة للسلام القائم على العدل، والساعية إلى تعاون دولي متكافئ من أجل عالم أكثر أمنا واستقرارا ورخاء.
7) أن يؤمن بالديمقراطية والتنوع والتعددية والإقرار بالتداول السلمي للحكم.
8) أن يعمل على إسقاط المعوقات والموانع التي تحول بين المواطنين وبين المشاركة السياسية أو ممارسة الحكم، والسعي إلى ذلك بكل السبل المشروعة.
9) أن يؤمن بأن من يتحمل مسؤولية القرار في المواقع السياسية والمناصب التنفيذية هم المنتخبون من المواطنين بشكل مباشر فقط، وحدود الاستثناء لا تتعدى رجال القضاء والقوات المسلحة والمخابرات والشرطة وأجهزة الأمن، فلا قرار في مجتمع يسعى للتقدم لغير المنتخبين، ودون ذلك يستمر الاستبداد والفساد والتبعية والتجويع أساسا للتخلف والحكم الفاسد.
10) أن يؤمن بإسقاط الامتيازات القائمة على حقوق عائلية أو طائفية أو مذهبية أو مهنية، وهذا الإيمان هو أساس رفض التوريث رفضا قاطعا، سواء في مجال الحكم أو المهن مثل القضاء والشرطة والطب والعمل الأكاديمي.
هذا التوضيح قد يفصل ما عرض مختصرا في المقال الماضي، ويرد على ما أثير من ملاحظات عليه، ومن الممكن أن نكون بذلك قد وضعنا أساسا لحوار جاد وفاعل لإنضاج مشروع التغيير الوطني، الذي تحتاجه مصر بشدة، لتزيح النظام عن الحكم، ولن يكون ذلك إلا بعمل ديمقراطي ناضج ومشاركة وطنية واسعة.عمل موسيقي وغنائي جديد صدر للفنان غسان الرحباني ، عنوانه http://www.redpeace.braindamageيشكل متعة لراغبي موسيقى الهارد روك متعة والرومانس معاً. كذلك تشكل الموضوعات التي يهتم بها الفنان غسان الرحباني من بيئية وسياسية وإجتماعية تشكل جاذباً لجمهور كبير. هذا العمل حمل توقيع فريق GRG الذي يتعاون معه الرحباني منذ بداياته في الموسيقى الغربية. وإلى جانب سي ديز الأغنيات أصدر غسان مجموعة أغنياته السياسية والإنتقادية والإجتماعية على ‘ثلاثة دي في ديز’ أرضاء لرغبة محبيه الذين طالبوه كثيراً بهذه الخطوة.
مع غسان الرحباني كان هذا الحوار:
*تعبر في أغنياتك عن موضوعات لها صفتها الإنسانية والإجتماعية. متى تبلور النص لديك كجزء من هوية؟
* الموضوعات التي بدأت أعبر عنها باللغة العربية منذ التسعينيات، كنت أطرق ما يشبهها بالإنكليزية منذ بداية الثمانينات ولم تكن تصل لعدد كبير من الناس. كما ليس مطلوباً من كل من يسمع هذا النوع من الغناء أن يدرك كل مقاصده، فهو ليس من جذورنا. قلت أفكاري من زمن بعيد، وعندما بدأت التعبير بلهجتي اللبنانية إعتقد البعض أني إنطلقت للتو. كافة موضوعات الروك التي كتبتها تناقش أمور الحياة والخالق والموت وما بعده. كما تضمنت موضوعات عن المبهم والوطن.
*ما هي محفزاتك للتعبير؟
* إنها الحرب. كونت لديّ مشاعر الكره للشخص الآخر المتسبب في عذابي. وهكذا عبرت عن افكاري وهواجسي.
*الشخص الآخر كان محسوساً وملموساً؟
*كنت أعتبرهم أناسا ضد وطني وشعبه. وهكذا تكونت لديّ مشاعر الكره نحوهم. ومع التقدم بالعمر صار هؤلاء محدّدون وواضحون جداً. وأستطيع أن أدل عليهم بالإصبع. في حين أني في الصغر كنت أعتقدهم يخططون ضدنا في غرفة سوداء.
*كفنان ما هي مشاعرك بعد صدور كل عمل فني ووصوله للناس؟
*يصبح عتيقا،ً ويتضمن أفكاراً وصلت إلى الناس بعد أن إحتقنت لزمن في ذهني لأني دائم التأخير في التنفيذ. شغفي حقيقي في أن تصل أفكاري للناس، وأملي دائم بأن يقدروا ما قدمته فنياً ووطنياً، أي على صعيد الموضوع والكلمة. إنما مشاعري الأكثر راحة هي التي تنتابني بعد تقديم عمل مسرحي. عندما قدمت مسرحية هنيبعل شعرت بأني تقدمت درجة في سلم الفن. كنت أفرح عندما أختبىء بعيداً عن الجمهور وأسمعهم يعبرون برضى عن المسرحية، وهذا ما أعتبره وساماً. وكذلك كان الوقع مع مسرحيتي الثانية ‘كما على الأرض كذلك في السماء’ فرحت جداً عندما لمست مشاعر الفرح لدى الناس المشاهدين.

http://www.redpeace.braindamage هو عنوان السي دي لماذا؟
* قدمت العنوان وكأنه موقع إلكتروني ‘سلبي’ ليس إلا. وهو يتضمن 24 أغنية.
*أربع سنوات من العمل على هذا الإنتاج هل هي مسألة إختمار؟
* لم تكن سنوات عمل متواصل بل كنت خلالها أنصرف لأمور أخرى منها الفور كاتس، ومن ثم إنجابي مع داليدا مرتين. أنا من المتمهلين ولست عجولاً. وأنفذ أكثر من فكرة فنية معاً. تعلمت الرواق في الحياة منذ أكثر من 10 سنوات.
*موسيقى السي دي تتراوح بين الهدوء والصخب؟
* السي دي الأول يتميز بإيقاع متوسط. كلماته الإنكليزية ذات مضمون واضح تماماً كما أعبر باللغة العربية. والكتاب المرافق للسي دي يقول لمن نُظمت هذه الأغنية. كتبت تلك الأغنيات للسياسيين، أعداء البيئة، زوجة القاضي، جبران التويني، جوزف ناصيف، وأغنية لإبنتي كريستي وسيني. وفي السي دي خمس أغنيات مسجلة لايف من خلال حفل في الهارد روك كافيه. من يحب موسيقى الروك يفضلها مسجلة في حفل حي وليس بالإستديو.
*تعبيرك بالإنكليزية أكثر يسراً من تعبيرك بالعربية؟
* في بعض الأمور نعم. أكتب الحب ببساطة أكبر بالإنكليزية. في لغتنا العربية بعض المحرمات لجهة موضوعات معينة. وقد راعيت في نصوصي واقع مجتمعنا.
*هل تُسمع أغنياتك الإنكليزية في أماكن السهر في بيروت؟
* الهارد روك ليس مطلوباً لأماكن السهر. المطلوب موسيقى الرقص. حتى موسيقى السلو لم تعد موجودة في أماكن السهر. في صغرنا كنا نرقص السلو. لم تعد العلاقات تتميز بالحنان. راب وتكنو هو المطلوب. في حين أن أماكن السهر في الغرب موزعة بين الهارد روك والرقص والراب وغيرها. الغريب أن لبنان يضم مربعاً ليلياً للشاذين جنسياً لكنه لا يضم مربعاًً ليلياً لموسيقى الهارد روك.
*ماذا تريد القول من خلال أغنية redpeace؟
* هي أغنية واضحة جداً. فحتى يصلنا السلام إلى لبنان يكلفنا الكثير من الدم. وبالتالي يصلنا سلام لا نعرف لماذا وصل. كما لا نعرف لماذا يشتبك اللبنانيون ببعضهم. نحن من الشعوب التي ‘تأكل القتلة’ دون معرفة السبب. هذا هو مصير الشعوب الصغيرة برأيي.
*وماذا عن أغنية braindamage؟
*هي أغنية خاصة بالبيئة وترجمتها للعربية ‘عطل في الدماغ’. ولشدة ما أرى تشويهاً للبيئة في لبنان صار لدي عطل في الدماغ.
*نعرف أستدعاءات إهداءاتك لبعض الأغنيات لكن لماذا خصصت أغنية لزوجة القاضي؟
*الأغنية ليست سياسية. هي حوار بين رجل وإمرأة. يُحكم على الرجل بالإعدام. في حين تكون رفيقته هي زوجة القاضي دون أن يدرك ذلك. والأغنية من نوع البلوز. وثمة أغنية تقول ‘كل الناس مرضى بإستثنائي’ وهي مهداة لمعظم المطربين العرب.
*وهل ترك المطربون العرب أثراً قوياً في نفسك لتهديهم أغنية؟
*هو أثر سلبي. الناس تنظر لهؤلاء المطربين على أنهم أمر مهم في حين أني أستخف بهم. البعض يراهم زبدة المجتمع وأنا أراهم ‘جرصة’. هذا بشكل عام وليس الجميع. ثمة أقلية أحترمها لكني لن أذكر أي إسم لا بالسيىء ولا بالجيد. أنظر إلى هؤلاء المطربين على أنهم سطحيون أميون، عديمو الذوق. همهم الغناء وجمع المال.
*وهل كانت تجربتك في الفوركاتس مختلفة عن مسيرة باقي الفنانين؟
*هي تجربة رحبانية ولم تخرج عن تلك القواعد حتى وإن كانت من نوع البوب ميوزك. إنطلقت من الفكرة الرحبانية ونظرتها لموسيقى البوب والبلوز والمسرح. تجربتي مع الفوركاتس جعلتني أتعرف عن كثب إلى عمل المطربين في الكواليس. وهذا ما زاد من إستخفافي بهم. المطربون عندنا ‘منزوعين’ كما السياسيين. السياسة العاطلة تنعكس على غيرها فتكون حصيلتها الفنية فن عاطل.
*هل إنتهت صلاحية الفوركاتس؟
* داليدا بعد الإنجاب مرتين في حيرة من أمرها، مايا دياب أنجبت ومثلت في مصر كذلك وفي مسلسل عرض في رمضان. للنساء مراحل في عمرهن ينشغلن بشكل كامل بالإنجاب والتربية. المرأة الفنانة تشعر الناس بغيابها أكثر بكثير من المرأة العادية، كما هي تحتاج لفترة زمنية كي تعود بعد الإنجاب لكامل لياقتها صوتاً وشكلاً. أترك الفوركاتس لقرارهن الخاص. ما لمسته أنه لديهن رغبة بالمتابعة. نحن في مرحلة راحة لأننا أنهينا العقد مع شركة روتانا منذ حوالى السنة. نحن نروض الفوركاتس من أجل الحياة وليس العكس. إستمرار الحياة مع الأجيال الجديدة أهم من الفوركاتس.

Advertisements

بعد ترشح ثالث شخصية .هل يجلس قبطي على عرش مصر؟!

   
     
 

بعد ترشح ثالث شخصية
هل يجلس قبطي على عرش مصر؟!

 مصر – هالة الدسوقي

   
       


تشير التوقعات إلى أن انتخابات الرئاسة المصرية المنتظرة عام 2011 ستضع مصر على الأرجح على أعتاب عصر جديد تذلل به الكثير من الصعاب، ففي حالة حدوث انتخابات نزيهة سيصبح تداول السلطة ممكنا، كما يتدارس المحللون إزاء هذا الوضع احتمال أن يكون رئيس جمهورية مصر العربية قبطيا، خصوصا بعد إعلان ثلاث شخصيات قبطية ترشحهم لخوض تجربة انتخابات الرئاسة.

وهم  الناشط الحقوقي ورئيس مركز “الكلمة لحقوق الإنسان” ممدوح نخلة عن حزب “العدالة الاجتماعية”، الذي يشغل منصب سكرتيره العام، و نائب رئيس الحزب “الدستوري الاجتماعي الحر” ممدوح رمزي، ورئيس حزب “الاستقامة” – تحت التأسيس – عادل فخري.


وقد جاء هذا الإعلان غير المسبوق على الرغم من رفض  البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية لترشيح الأقباط لرئاسة الجمهورية، ووصفها بأنها “محض خيال ووهم‏‏ وكلام غير معقول”.


بل هاجم البابا ظاهرة التهافت القبطي على الترشيح للرئاسة، قائلا “من يلجأ من الأقباط للترشيح للرئاسة سيمنى بالفشل”، مشيرا إلى أن القلة العددية النسبية للأقباط، ستمنع بلا شك وصولهم لهذه المناصب الكبرى، ضاربا المثل بالانتخابات النقابية التي تشهد عادة سقوط الأقباط، وتساءل: “كيف لقبطي يفشل في انتخابات النقابات أن يترشح لانتخابات الرئاسة، فالمسألة غير عملية وغير واقعية؟”.


وعلى النقيض من رأي البابا شنودة يرى  نجاد البرعي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة تنمية الديمقراطية المصرية، أنه من الممكن لقبطي الترشيح لرئاسة مصر بل وفوزه أيضا ؟  خاصة أن الدستور المصري ينص على أن يكون رئيس الجمهورية مصري ولم يذكر قبطي أو غيره.

   
  نجاد البرعى    

 

ويؤكد البرعي، لشبكة الإعلام العربية “محيط”، أن الدنيا تتطور يوما بعد يوم، فلم يعد الحديث عن حكم مصر من قبل قبطي حديث غريب، في ظل التحدث عن البهائيين ومطالبتهم بالحصول على بعض الحقوق.

 

وتتفق معه في الرأي د. جورجيت قلليني عضو مجلس الشعب والمجلس القومي للمرأة، حيث تقول إن الدستور لا يمنع ترشح القبطي لرئاسة الجمهورية وهو ما نصت عليه أول مادة به، مما يؤكد على مبدأ المساواة بين المواطنين.

 

وتضيف أما بالنسبة لإمكانية الوصول لكرسي الحكم من عدمه فهذا لا يتوقف على الديانة، ولكن يتوقف على البرنامج السياسي الموضوع من قبل كل مرشح، هل هو برنامج قوي ويقنع الناس أم أنه برنامج ضعيف.

 

وتنادي د. جورجيت بأن يكون الشعب المصري بكافة طوائفه شعبا موضوعيا وأن يفكر بطريقة ديمقراطية وقانونية لكي يختار الأصلح في الانتخابات، وخاصة أن الدستور لم يحجب هذا الحق عن أحد.

 

وعلى جانب آخر، يوضح د. عمار على حسن، مدير مركز الدراسات السياسية بوكالة الشرق الأوسط، أن هناك فرق بين ما هو موجود بنصوص  الدستور المصري وبين الواقع، ففي الوقت الذي لا يفرق فيه الدستور بين المصريين على أساس الدين، حيث أن الكل لهم حق الترشيح للبرلمان أو الرئاسة، إلا أن الأقباط أنفسهم ممثلين في الكنيسة معترفين أنه من الصعب أن يصبح رئيس مصر قبطيا.

 

ويضيف د. عمار أن البابا شنودة أكثر من مرة أكد أن رئاسة مصر للمسلمين، مشيرا إلى أن مصر عرفت من قبل وصول أحد الأقباط إلى رئاسة الوزراء، حيث تقلد هذا المنصب وقت الاحتلال الإنجليزي لمصر القبطي “يوسف وهبي” ولكنه تعاون مع الإنجليز، مما دفع شابا قبطيا لقتله حتى لا يُفسر الأمر على أنه فتنة طائفية لو أقبل مسلم على هذا الأمر.

 

ويبين د. حسن أن موقف الأقباط العلمانيين يختلف عن موقف أقباط الكنيسة، حيث يشعرون أنه من حقهم، شأنهم شأن المسلمين، الترشيح لرئاسة الجمهورية، لكن وضع مصر الآن اختلف عن فترة الليبرالية ال

   
  عمار علي حسن    

سابقة لثورة يوليو، حيث كان الترشيح للكل، مسلمين أو مسيحيين، وكانت الناس  تنتخب الأشخاص حسب الانتماء الحزبي وليس على أساس الديانة.

 

ويؤكد أنه مع الشحن الطائفي في منتصف السبعينيات من القرن العشرين أصبح جزء كبير من العملية السياسية واختيارات المصريين بخصوصها تتوقف على الانتماء الطائفي.

 

ويقول، مدير مركز الدراسات السياسية بوكالة الشرق الأوسط، إنه من الناحية الواقعية هناك إمكانية لترشيح القبطي سواء منتمي لحزب أو مستقل ولكن من الصعب أن يمر ويصل لكرسي الحكم، وهناك من يخشى حدوث هذا الأمر، حتى لا ينتج عنه انقسام للمصريين على أساس الدين فيصوت المسلمين للمرشح المسلم والأقباط للقبطي، خاصة أن الكنيسة بايعت من قبل الرئيس حسنى مبارك وأعلنت أنها تقف خلف جمال مبارك خلفا لوالده في الحكم.

 

ويوضح د. عمار أن المسألة محسومة حيث أن غالبية  المسيحيين يصوتون بأمر البابوات، فيكون المرشح الأول لهم في الانتخابات الرئاسية المقبلة هو جمال مبارك.

 

ويفسر إقبال بعض الأقباط على الترشيح لرئاسة مصر بأنه نوع من أنواع الإعلان عن الوجود وإثبات الحق وفقا لنصوص الدستور، وهو أمر له بعد رمزي أكثر منه حقيقي. وكما في المسلمين من يهوى الشهرة يوجد أيضا أقباط يسعون وراء الشهرة فيصبح مجرد طرح اسمه في انتخابات الرئاسة مكسب ورواج إعلامي يستطيع الاستفادة منه واستثماره فيما بعد كشخصية عامة أو كبرى.

   
  عمرو الشوبكى    

كما يستبعد د. عمرو الشوبكي، الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، فوز قبطي برئاسة مصر، موضحا أنها خطوة ما تزال بعيدة وتحتاج من جهدا كبيرا من المجتمع حتى تتحقق، حيث أن الشعب المصري ما زال بعيدا عن الثقافة المدنية التي لا تفرق بين المسلم والمسيحي، بالإضافة إلى أن الأمر لا يخلو من مشكلات طائفية تطفو بين الحين والآخر على السطح مما يجعل فكرة قبول الرئيس القبطي مرفوضة إلى حد كبير.

 

ويضيف د. عمرو أن المجتمع الآن رافض لفكرة انتخاب قبطي في دائرة انتخابية عن مجلس الشعب أو في النقابات، فما بالك برئيس الجمهورية ؟

 

ويؤكد د. الشوبكي أن طرح بعض المسيحيين لأسمائهم كمرشحين لرئاسة الجمهورية تعتبر محاولة لكسر التابوه – أي أحد المحرمات – الموجود لدى الشعب المصري، ولأن الترشيح حق دستوري لكل المصريين فهم يحاولون التأكيد على ذلك، ولكن دون أدنى فرصة لهم في الفوز، خاصة أنهم ليس لهم حزب أو نشاط اجتماعي ملموس تتحقق من خلال بعض مصالح المصريين.

  

نشطاء يتظاهرون ضد اخلاء منزل عائلة الكرد في الشيخ جراح   الاميرة ليا بتكي خلال مراسم جنازة زوجها الأمير اليكساندر   هولي مادسيون تصل لحضور افتتاح محلات “بيسو آت كريستالز”   مقتل 32 عسكريا في تفجير استهدف مسجدا في راولبندي  
رجال شرطة يقتادون زعيم المافيا غاسبير سباتوزا في باليرمو   اوباما وعائلته يشاركون في حفل اضاءة شجرة عيد الميلاد   الولايات المتحدة تعتزم مساعدة جورجيا على اعادة تدريب جيشها   شرطي يعرض اكياسا مليئة بالمخدرات المصادرة في مدينة غزة  

مزيد

فاروق حسني : المسلم مش بني آدم …المسلم باك

Cameron Lake, Vancouver Island (CP)الخطاب الأوبامي و دليل سحر الباك الإسلامي

Creature spotted in Cdn lake

Search for a massive serpent-like fish is underway after multiple sightings are reported.» Only 30 yards from shoreline

Видео


Obama Cairo Speech [Full Speech PT1] June 04 2009

Fri, 18 Sep 2009 01:13:37 -0400

Desi Video Network

Shocking: Young Israelis React to Obama Cairo Speech with Hate

Mon, 08 Jun 2009 14:40:35 -0400

Facebook

Obama Cairo Speech Applauded In South Florida

Thu, 04 Jun 2009 19:45:04 -0400

WFOR South Florida

Pundits react: Obama Cairo speech

Thu, 04 Jun 2009 10:41:49 -0400

POLITICO

Obama Cairo speech highlights

Thu, 04 Jun 2009 09:38:36 -0400

POLITICO
Всего найдено: 55990


1.  Obama Speech In Cairo: VIDEO, Full Text
http://www.huffingtonpost.com/2009/06/04/obama-speech-in-cairo-vid_n_211215.html<!–

–> <!–

I know many will gush over President Obama‘s Cairo speech and I’m likely swimming against the tide of the media and my fellow Democrats and progressives.

–>

2.  Assessing Obama‘s Cairo Speech :: Daniel Pipes
http://www.danielpipes.org/blog/2009/06/assessing-obamas-cairo-speech<!–

–> <!–

Jun 8, 2009 17:57. Obama‘s Cairo speech [308 words] Gloria Stewart.

–>

3.  President Obama’s Remarks at Cairo University, Egypt
http://www.america.gov/st/texttrans-english/2009/June/20090603171549eaifas0.6576807.html<!–

–> <!–

President Obama’s speech in Cairo.

–>

4.  A New Beginning: Engaging with Muslims Worldwide – America.gov
http://www.america.gov/obama_cairo.html<!–

–> <!–

Obama Seeks Enhanced Engagement with the Middle East, Europe. Resources .

–>

5.  YouTube – Lower Quality Version:… Speaks to the Muslim World from Cairo
http://www.youtube.com/watch?v=6BlqLwCKkeY<!–

–> <!–

President Obama Cairo Egypt Speech Muslim Muslims Islam America United States. URL . HTML.

–>

 все результаты найденные Яндексом…

Поискать “obama cairo speech” в других поисковых системах:

Google   Yahoo!   Рамблер   Апорт   GoGo   MSN AltaVistaالمسلم مش بني آدم …المسلم باك

Post #1
  
Admin
Group Icon 

Group: Administrator
Posts: 5,145

 


 
 
 

 

BAGHDAD — An Iraqi television reporter hurled two shoes at President Bush — one after another — as he held a news conference Sunday with Iraq Prime Minister Nouri al-Maliki.

The president — who dodged both shoes — was not hurt during the incident.

 

فاروق حسني :و لا مسلم شجع الزيدي علي ووردبريس.ليه?هو حمار?

و أنا دايما أحبك كده حسني – مصريات جورج يوسف

  

المسلم مش بني آدم …المسلم باك

Post #1
  
Admin
Group Icon 

Group: Administrator
Posts: 5,145

 


 
 
 

 

BAGHDAD — An Iraqi television reporter hurled two shoes at President Bush — one after another — as he held a news conference Sunday with Iraq Prime Minister Nouri al-Maliki.

The president — who dodged both shoes — was not hurt during the incident.

 

 

“اليونسكو”..حسني يواصل تفوقه وجولة رابعة الإثنين القادم
محيط – خبر – 19/09/2009
وزير الثقافة المصري فاروق حسنى يحصل على 25 صوتا فى الجولة الثالثة للاقتراع السرى الذى أجراه المجلس التنفيذى لمنظمة “اليونسكو” لاختيار المدير العام القادم للمنظمة. التفاصيل

 
فاروق حسني بحاجة لـ30 صوتاً للفوز باليونيسكو
محيط – تقرير اخبارى – 19/09/2009
حصل المرشح المصري لإدارة اليونسكو فاروق حسني على 23 صوتا، فى الجولة الثانية لانتخابات منصب مدير عام اليونسكو، والتي عقدت الجمعة فى باريس، وتأتى تلك النتيجة بزيادة صوت واحد فقط عن الجولة الأولى التى عقدت الخميس. التفاصيل
 
فاروق حسني يواصل تقدمه بانتخابات اليونسكو
محيط – تقرير اخبارى – 18/09/2009
يبدو أن وزير الثقافة المصري فاروق حسنى بات على بعد خطوات من الفوز برئاسة اليونسكو ، حيث حصل على 23 صوتا فى المرحلة الثانية للاقتراع السرى الذى أجراه التفاصيل
 
فاروق حسني يقترب من الفوز برئاسة اليونسكو
محيط – تقرير اخبارى – 17/09/2009
وزير الثقافة المصري فاروق حسني يقترب من الفوز بمنصب مدير عام منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” وذلك بعد أن حصل على 22 صوتا في الجولة الأولى للاقتراع الذي أجراه المجلس التنفيذي لليونسكو . التفاصيل
 
أربعة إلتزامات يعلنها فاروق حسني في إدارته لليونيسكو
محيط – تقرير اخبارى – 17/09/2009
استعرض وزير الثقافة المصري فاروق حسني المرشح العربي لمقعد أمين عام منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم “اليونسكو” رؤيته أمام أعضاء اليونسكو والالتزامات الرئيسية التى قطعها على نفسه خلال السنوات الأربع القادمة في حال فوزه بالمنصب التفاصيل
 
وصولا لليونسكو .. فاروق حسنى يشعل معركة “التربيطات”
محيط – تقرير اخبارى – 17/09/2009
فاروق حسنى وزير الثقافة، الأربعاء ، معركة التربيطات، للفوز بمنصب مدير عام اليونسكو، فى الجولة الأولى من الانتخابات التى تجرى فى السادسة والنصف مساء اليوم، ويحتاج فيها إلى 30 صوتاً على الأقل لتحقيق الفوز. التفاصيل
 
حسني الأوفر حظا.. سباق “اليونسكو” ينطلق اليوم في باريس بين ثمانية مرشحين
محيط – تقرير اخبارى – 17/09/2009
العاصمة الفرنسية باريس تشهد اليوم الخميس إنطلاق أول دورة اقتراع لانتخاب المدير الجديد لمنظمة “اليونسكو‏”، التي يتنافس فيها ثمانية مرشحين أبرزهم مرشح مصر فاروق حسنيالتفاصيل
 
قبل ساعات من حسم السباق..استمرار جدل الغرب حول ترشيح حسني لرئاسة اليونسكو
محيط – تقرير اخبارى – 16/09/2009
قبل 48 ساعة من إسدال الستار على سباق رئاسة “اليونسكو”، استمر الجدل الدائر في الإعلام الغربي حول ترشيح وزير الثقافة المصرى فاروق حسنى لمنصب الرئاسة التفاصيل
 
مسئول ملف اليونسكو: فاروق حسني يواجه هجوم شرس من الجماعات اليهودية
محيط – تقرير اخبارى – 15/09/2009
حسام نصار مستشار وزير الثقافة المصري يؤكد أن الوزير فاروق حسني ، المرشح المصري لرئاسة المنظمة الدولية للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) ، هو الأوفر حظا في الفوز بالمنصب، على الرغم من الهجمات الشرسة من بعض الجماعات في العالم خاصة اليهودية، والتي تزداد مع إقتراب موعد الانتخابات. التفاصيل
 
في الجولة الأولي..فاروق حسني يعرض برنامجه لإدارة اليونسكو
محيط – خبر – 15/09/2009
فاروق حسني وزير الثقافة يلقي كلمة مهمة أمام المجلس التنفيذي لليونسكو اليوم الثلاثاء ، يستعرض خلالها استراتيجيته وبرنامجه لإدارة المنظمة في حال فوزه بهذا المنصب الدولي المهم الذي يدعو إلي التسامح بين الأديان والأشخاص والتصالح والحوار بين الثقافات. التفاصيل

و أنا دايما أحبك كده حسني – مصريات جورج يوسف

   
  غيتس يهاجم منتقدي الخطة الصاروخية الجديدة  
     
 
روبرت غيتس وزير الدفاع الامريكي
 
     
     
  واشنطن:هاجم وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس منتقدي خطة الدفاع الصاروخية الجديدة لأوروبا والتي ستحل محل مشروع الدرع الصاروخي، وأصر على أنها “ليست تنازلا لروسيا كما يقول البعض”.ووصف غيتس هذه الانتقادات التي وجهت للخطة بأنها “مضللة”.ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية بي بي سي عن غيتس قوله:”أعتقد أنه اقتراح عملي جدا ووجدت منذ أن توليت هذا المنصب أنه عندما يتعلق الأمر بالدفاع الصاروخي يعتنق البعض وجهة نظر تشبه اللاهوت، تعتبر أي تغيير في خطط أو إلغاء لبرنامج بمثابة تخل عن العقيدة أو حتى خرقها”.وبحسب المسؤولين الأميركيين، فإن الهدف من الخطة الصاروخية الجديدة هو مواجهة الهجمات الصاروخية الإيرانية وليس الروسية.وكانت خطة بوش تهدف إلى اعتراض الصواريخ الإيرانية بعيدة المدى، غير أن التقارير الاستخبارية الأميركية تشير إلى أن إيران لم تطور، بعد، صواريخ من ذلك القبيل.

وخلصت تلك التقارير مؤخرا إلى أنه من غير المحتمل أن تمتلك إيران مثل هذه الصواريخ قبل الفترة بين عامي 2015 و2020، ولذلك غير غيتس الخطة بحيث تكون مصممة لمواجهة صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى.

وبموجب الخطة الجديدة ستنشر الولايات المتحدة مبدئيا سفنا مزودة بصواريخ اعتراضية، وفي مرحلة ثانية ستضع أنظمة دفاعية أرضية.

انتقادات حادة

ووصف السيناتور الجمهوري جون ماكين الخطة الجديدة بأنها “مضللة”، وتمثل تنازلا لروسيا وإلغاءا لاتفاقية مبرمة بين الولايات المتحدة وجمهوريتي التشيك وبولندا.

كما انتقدت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية وقف مشروع نظام الدرع الصاروخي. وقالت في تحليل إخباري إنه من الأفضل للدول هذه الأيام أن تكون خصوما وأعداء للولايات المتحدة من أن تكون صديقة أو حليفة.

وأضافت أن واشنطن في عهد الرئيس باراك أوباما إنما بدأت بفقدان الأصدقاء والحلفاء في مقابل تزايد أعدائها واستفادتهم من تخبطاتها السياسية والعسكرية.

وكانت موسكو قد احتجت على خطة الدرع الصاروخي التي اعتبرتها تهديدا لأمنها القومي لأن مركزها كان في جمهوريتي التشيك وبولندا القريبتين.

ولكن غيتس قال إنها “أفضل سبيل للأمام” وإن أوروبا ستظل بموجبها تملك دفاعا صاروخيا، واعتبر أن وصف الخطة الجديدة بأنها نوع من التنازل لروسيا هو “تشويه للحقائق”. وأضاف “موقف روسيا ورد فعلها المحتمل لم يلعبا دورا في توصيتي للرئيس بشأن هذه القضية.

وفي مؤتمر صحفي مشترك في البنتاجون مع نظيره التشيكي مارتن بارتاك الجمعة دافع غيتس عن المنظومة الأميركية الجديدة باعتبار أنها ستقدم حماية أفضل من الأولى “حتى لو ثبت خطأ المعلومات الاستخباراتية التي تقول إن إيران لم تعد تركز كثيراً على تطوير صواريخ بعيدة المدى”.

   
  المقرحي ينشر أوراق تثبت براءته على الانترنت  
     
 
عبد الباسط المقرحي
 
     
     
  طرابلس: نشر عبد الباسط المقرحي الليبي الذي حكم عليه بالسجن المؤبد لادانته باعتداءات لوكربي والذي اطلقت اسكتلندا سراحه الشهر الماضي لأسباب صحية وثائق على موقع خاص على شبكة الانترنت تثبت براءته ، على حد قوله.وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية “بي بي سي” ان الموقع يتضمن مئات الصفحات من ملف الاستئناف الثاني للمقرحي، حيث يعرض بعض الاسباب التي دفعت مفوضية مراجعة الاحكام الجنائية الاسكتلندية لاحالة القضية لمحكمة الاستئناف.ولم يتراجع المقرحي عن اصراره على انه بريء منذ ان أدين عام 2001.وكان المقرحي قد تراجع عن تقديم الاستئناف الثاني أمام القضاء الاسكتلندي في 18 أغسطس/ آب.

وبعد يومين من تراجعه هذا اتخذ القضاء الاسكتلندي قرارا مثيرا للجدل يقضي بإطلاق سراحه لأسباب صحية.

وعاد المقرحي المصاب بسرطان البروستاتا في مرحلة متقدمة فور خروجه من السجن الى ليبيا.

وقال في بيان نشره على الموقع نفسه “عدت الى طرابلس وأنا ما زلت مدانا. تراجعت عن الاستئناف وبالتالي لم يعد بإمكاني تبرئة اسمي عن طريق إجراءات الاستئناف الرسمية”.

وأضاف “سأبذل كل ما بوسعي لإقناع الرأي العام والرأي العام الاسكتلندي بشكل خاص ببراءتي”.

وتابع “آمل أن تسمح هذه الوثائق بفهم ملفي لاسيما من قبل اكثر المتأثرين به”.

وكان المقرحي خسر استئنافه الأول عام 2002 وتراجع عن الثاني آملا أن يسرع ذلك عودته الى بلده.

وفي مايو/آيار طلبت طرابلس نقله الى سجن في ليبيا لكن تعذر ذلك لانه لا يمكن نقل سجين لا يزال استئناف حكمه جاريا وفقا للقوانين الاسكتلندية.

وبالتالي رفضت الحكومة الاسكتلندية نقل المقرحي لكنها افرجت عنه لأسباب صحية في اطار إجراءات اخرى.

ويذكر ان المقرحي (57 سنة) حوكم لضلوعه في تفجير طائرة شركة “بان آم” الأمريكية عام 1988 فوق قرية لوكربي الاسكتلندية.

وأثار قرار اطلاق سراحه موجة غضب خاصة في الولايات المتحدة.

وقد أعربت اليش انجيوليني المسؤولة في النيابة العامة الاسكتلندية عن أسفها لمبادرة المقرحي بنشر عريضة استئناف الحكم الثانية.

وأضافت انجيوليني “كما أكد هو (المقرحي) وفريقه القانوني بجلاء، فإن قرار وقف إجراءات الاستئناف قد اتخذه المقرحي نفسه طواعية”.

وانتقدت المقرحي قائلة “يريد الآن أن يعيد المحاكمة في قضيته عبر الاعلام وينتقد الأدلة المضادة له”.

وشددت على أن “الهيئة الوحيدة المخولة توجيه التهمة او اعلان البراءة هي المحكمة”، مشيرة الى ان القضاة الاسكتلنديين “جاهزون وراغبون وقادرون” على تقديم الأدلة ضد العريضة الثانية.

وأكدت أن “المقرحي لا يزال مدانا في أسوأ عمل ارهابي في تاريخ المملكة المتحدة”.

وكشف متحدث باسم الحكومة الاسكتلندية ان الافراج عن المقرحي جاء لاسباب صحية ولا علاقة له بموضوع ادانته.

منتظر الزيدي : المسلم مش بني آدم …المسلم باك

 المسلم مش بني آدم …المسلم باك

Post #1
  
Admin
Group Icon 

Group: Administrator
Posts: 5,145

 


 
 
 

 

BAGHDAD — An Iraqi television reporter hurled two shoes at President Bush — one after another — as he held a news conference Sunday with Iraq Prime Minister Nouri al-Maliki.

The president — who dodged both shoes — was not hurt during the incident.

 

المسلم حظه من الباك الإسلامي

المسلم حظه من الباك الإسلامي و أنا فسدت… زر الموقع

حسني, , , , , , , , , , ,
أرسلت فى إسرائيل, اسرائيل, الأخبار, الباك الإسلامي, الباك الليبي, الرسول, القاهرة, القدس, القذافي, الولايات المتحدة, اوباما, بيروت, جورج بوش, جورج يوسف, سعودية, صور الباك, عباس, فاروق حسني, فاروق حسني باك ليبي لخول منتظر الزيدي, فلسطين, فيس بوك, لبنان, لندن, مصر, منتظر الزيدي, نتنياهو, واشنطن | Leave a Comment »

عودة المبتدعة – 4

Charlize Theron em primeiro
Charlize Theron em primeiro
Charlize Theron em primeiro
Charlize Theron em primeiro
2. Gisele Bundchen
2. Gisele Bundchen
3. Jennifer Aniston
3. Jennifer Aniston
4. Vanessa Minnillo
4. Vanessa Minnillo
5. Stacy Keibler
5. Stacy Keibler
6. Halle Berry
6. Halle Berry
7. Carrie Underwood
7. Carrie Underwood
8. Christina Aguilera
8. Christina Aguilera
9. Katharine McPhee
9. Katharine McPhee
10. Eva Longoria
10. Eva Longoria

Obama Follows Hitler and Stalin, Building Death Camps in USAObama Follows Hitler and Stalin, Building Death Camps in USA

Iran: no more stupidity!Iran: no more stupidity!

Opinion

The Far Left and Right of Things
The far left and far right can’t see anything right with each other’s side and that’s a very big problem for the US of A. The far right, most recently, has been vitriolic towards and twisting of everything President Obama says. Just because they’re right on pro-life doesn’t mean that everything the far right says and does is right
More…

و أنا دايما أحبك كده حسني – مصريات جورج يوسف